fbpx
الإثنين, مايو 20, 2019

10 طرق تساعدك لتكون سعيدا في عملك

إذا أحببت عملك .. فأنت لست بحاجة لأن تعمل من أجل أي إنسان بقية حياتك

أنا أكره عملي ..كم من المرات سمعت الناس يرددون هذه العبارة ؟ 
يقول جاك كانفيلد في كتابه “احترام الذات وقمة الأداء “بأن من بين كل شخصين يوجد واحد لا يحب العمل الذي يقوم به … هؤلاء يفضلون القيام بعمل آخر أو في مكان آخر .
كما جاء في كتاب “الحياة مع الانفعال ” مايلي “أكثرمن تسعين بالمائة من الناس يكرهون عملهم”.
ذكر في مجلة المختار أن أكثر من خمسين بالمائة من الناس يشعرون بالرغبة في الذهاب إلى العمل ، ولو كان الخيار لهم فلن يذهبوا”
خلال  إحدى الندوات عن القوة الذاتية قالت إحدى النساء : أن المتعة الوحيدة التي أحصل عليها من عملي هي في الساعة الخامسة عندما يحين وقت الانصراف “.

من ناحية أخرى ، أظهرت الأبحاث التي أجريت في اليبان بأن العمال اليابانيين ، بشكل عام ، سعداء وأصحاء ولديهم ما يحثهم ويدفعهم تجاه شركاتهم وهذا ما يفسر الإنتاجية العالية التي ساعدت اليابان سريعا لتصبح سريعا من الدول الرائدة بالعالم في مجالات كثيرة. 

معظم الناس تجتاز أربع مراحل خلال فترة عملهم:

الجذب :

وهذه المرحلة عندما تباشر عملا جديدا وتشعر بالحماس والحافز للعطاء..وتكون إنتاجيتك عالية وتفكيرك عمليا .

التقدير :

فتنتقل من حالة الجذب حيث تكون العواطف في أوجها ،إلى شعور أكثر نضجا .. إنها المرحلة اتي تستطيع فيها تقدير عملك والفرص المتاحة.

التآلف :

وهي المرحلة عندما تألف كل شئ وتشعر بالارتياح عند أداء المهام المطلوبة .. وتعتبر هذه المرحلة نقطة التحول بالنسبة لمعظم الموظفين لأنهم اعتادو كل شئ وأصبح لديهم مجال مريح ..إنها أيضا المرحلة التي تصبح فيها الأمور أمرا مفروغا منه

الملل:

ونظرا لطبيعة العمل الرتيبة ،فإنك تشعر بالملل ويتكون لديك شعور سلبي تجاه عملك

كيف يمكنك تجنب الأشياء التي تسبب فقدان الحماس والمتعة 

  • ابتعد عن الاشخاص السلبيين الذين لا يرون في عملهم وإداراتهم سوى الأشياء السلبية. 
  • لا تحمل مشاكل بيتك إلى مكان عملك.
  • تجنب التفكير السلبي والمزاج السئ.
  • تجنب المماطلة.
  • لا تتوقع حدوث أشياء سيئة.
  • لا تمض وقتك في العمل لمجرد قضاء الوقت من دون إنتاج.
  • لا تسمح بإهمال صحتك وشؤون أسرتك على حساب العمل.

إذا تجنبت السلوكيات التي تفقد الناس إهتمامهم بالعمل ، يمكنك المباشرة بالتركيز على الأمور التي تجعلك تستمتع بكل دقيقة أثناء العمل.

عشرة تجعلك محبا لعملك :

1- مصادقة أشخاص إيجابيين ولديهم الحماس.
2- خصص بعض الوقت لأسرتك واقض معهم وقتا ممتعا.
3- خصص بعض الوقت لصحتك ، مارس المشي والهرولة ، اذهب إلى النادي من أجل صحة أفضل ، تخلص من
الضعوط واجتمع بمن يهتم بصحته.
4- خصص بعض الوقت لعقلك ، وسواء كنت تفضل التأمل الذاتي أو الاسترخاء أو أي تمرين نفسي آخر عليك أن تدرب عقلك على الأفكار الصحية والإيجابية.
5- خصص بعض الوقت لتطوير نفسك : اقرأ لمدة لا تقل عن عشرين دقيقة يوميا ، واستمع لأشرطة التسجيل
(وخاصة في الوقت الضائع الذي تقضيه في السيارة ) ، شاهد الأفلام الممتعة ، واحضر ندوة واحدة في الشهر
على الأقل ترتبط بمجال عملك أو حول تطوير الذات.
6- ركز طاقتك أثناء عملك على تحقيق أهدافك.
7- طور “عادة الإلحاح ” ونفذ الأشياء الآن ، وإذا وجدت نفسك مترددا اسأل نفسك عن السبب ، ثم استبعده ونفذ
العمل.
8- اكتب كل ما هو جيد ، بخصوص عملك واقرأ القائمة لنفسك يوميا .
9- تصور نفسك وأنت تحقق أهدافك لكي تصل إلى أعلى مرتبة في شركتك.
10-
التأكيد ، تحدث لنفسك بصورة إيجابية ، افعل ذلك بإحساس يوميا.
ترك تعليق

مقالات ذات صلة

أقرأ ايضا

ترك تعليق